RSS Feed

طفلها النائم ….

صور حزن

تخبرها صديقتها بأن لديها قدره عجيبه

على جذب الأطفال نحوها !!

و أن حنانها كحمام يوصل رسائل الاحتواء لقلوبهم

ثم تتأملها متعجبه : من أين لكِ بتلك العاطفه ؟!!

……

تجاوبها بعينين حديثهما الخجل المعتاد عند المدح

لأنني ياصديقة أنثى يسكنها طفل لم يكبر بعد

و لا أظنه سيفعل ؟!

…….

تكمل سيرها ليخبرها قدرها

بأنه أجمل أطفالها و أشقاهم رغم نضجه

تدرك حينها أن هناك كبار ما زالوا كهؤلاء الأطفال

تبتسم برضا ممزوج بحب

و تهدهد غربته

و تربت على كومة أحزانه

ليتقوقع داخلها كأحلام الصغار

بعينين يملؤهما دفء محروم الأمان

و يناااااااااااااااااااااااام إلى ما شاء الله ..!!

2 responses »

  1. لاكثر من مره أعيد قرائتها ،،
    غموض لا افهمه جيداً لكن كلمات خرجت
    لترسم قصه قصيره ب اتقان تخبئ الكثير من الاحساس
    جميل بوحك.
    عذرا لقلمي الذي عجز عن وصف جمال قلمك.

  2. amalhamd:
    مرحبا بخطوك الأول والمبارك في منزلي المتواضع
    يا صديقة
    …….
    كثيرا ما نتعمد الغموض حتى تأتي كلماتنا على أهواء قرائنا باختلاف تفكيرهم
    فالقاريء يبحث عن من يكتبه!
    ثم
    للغموض لذه أليس كذلك ؟!
    …..
    طوق الياسمين بل حديقة ياسمين تحفك أينما كنت
    كوني بالقرب

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: