RSS Feed

قطعة شوكولاته ذائبة

 

على ذلك السرير الأبيض تعيش فتاة في عمر الزهور

تتلحف أوجاعها ..

كم تمنت أن تتذوق طعم الحياة ..

ولكن القدر سخر لها رجل عجوز ليرأف بحالها

انحنى لها ذات يوم ..

وأخذ يتلمس شعرها الناعم ..

و يتأمل عينيها السوداويتين ..

ثم عطف يديه بين يديها ..

و همس لها بصوت يملؤه الحنان

يا ابنتي إن الحياة كقطعة الشكولاتة تلك

تعجبت !!

قالت له:

 لكن الشكولاتة ذات لون أسود وقد تكون مررررره ؟!!

ابتسم وأنزل رأسه قليلًا

ثم قال :

بالضبط هي الحياة تارة حلوة وتارة مرة ..

فكرت مليًا ثم قالت :

ولكنها بالنسبة لي كحجرتي هذه

لا تحتوي إلا على أربعة جدران وسرير أبيض

و  ..  و  …

ثم سكتت

فشد على يدها بقوة

و ماذا  بعد يا صغيرتي ؟!

أكملي .. !!

رفعت رأسها المطأطأ ونظرت إليه بعينين مليئة بالأسئلة

والدموع تحشر نفسها بين كل سؤال

تهربت من الإجابة و لم تنطق بشيء سوى

” عذراً أنا منهكة و لا أستطيع الحديث “..

فجأة علت أصوات ضحكاتها على صوت العصفور الذي يسكن شباكها !!!

ومرت برهة من الزمن ..

إذ بذلك الرجل العجوز يتفاجأ بتلك الفتاة

ترمي نفسها على الأرض بقوة وتتقوقع داخل نفسها

منهارة من شدة البكاء حتى ذبلت تلك الورود التي تسقيها حزنًا عليها

مشاعر مجنونة تسكنها ربما هي نتيجة الوجع الصامت … !!

بلغت الفتاة من العمر عتيًا ومازالت كما هي متخشبة ..

ومازالت دموعها تنهمر لم تجف مع مرور الزمن ..

كل ما في الأمر ..

أن شعرها أصبح أبيض ..

وجسمها هزيل ..

أما سريرها فغطته الأتربة …

أيام طويــــــــــــلة من الزمن

والرجل العجوز مازال متكأ على جدران حجرتها

وكله أمل أن تفيق تلك الفتاة من أوجاعها

حتى ماتــت وبجانبها عصفورها الأصفر ..

ووردة حمراء مميلة الغصن متيبسة الأوراق ….

دفنت ..

ودفن بجانبها الرجل العجوز ..

وبيده قطعة شوكولاتة ذائبة !!!

12 responses »

  1. عقد الجمان:

    شكراً مثنى وثلاث
    لأنك أول الغيث هنا
    و لإطرائك المخجل
    ثم
    اشتقت والله
    لقلبك حدائق الجاردينا (L)

  2. يالله ما اروع قلمك الساحر ياذكرى الجروح

    كلمات رائعة لامست وجداني وسحرتني

    قرأتها مره ومرتين وثلاث ولم أمل من قرائتها

    شدني كثيرا نضمك للكلمات ونسجك للخيال

    ولكن أحببت ان اعرف ماالقصة وراء هذه التدوينة الرائعة أو من ماذا استوحيتيها ؟؟

    دوما رائعة ومبهرة يا ابتهال … وبانتظار جديدك

  3. حبيبتي ذكرى ..
    الشوق خيط مقعود بقلبينا معاً ..
    وأنا اشتقت لك أكثر والله 🙂

  4. Wafaa Al-qarni :

    ماأروع تواجدك ياصديقة
    مرحباً بغيثك الأول
    لو تعلمي مقدار فرحتي لما فارقتي عالمي
    ثم
    يعجبني ذكاؤك ياشقيه سأخبرك بقصة هذا الخيال
    هي فتاة شفافة نقية يحيط بها كل مايصبغه اللون الأبيض
    و توقعت أن تكون الحياة نقية هي الأخرى
    بيضاء لا يشوبها شائب
    فجأة وضع لها القدر رجل عجوز قد يكون سبب اختياري له
    أن الرجل العجوز يتسم بالحكمة والحنان أيضاًالرجل أو المرأة العجوز في الأحلام يرمزان للدنيا
    …. الخ التدوينه😀
    أترك ما تبقى لخيالك …

    شكراً لإهتمامك (L)
    لقلبك ورد الجاردينا
    كوني بالقرب دائماً

  5. عقد الجمان :

    شكراً لجمال روحك التي دعتك لهنا مره أخرى
    لقلبك ولذلك الخيط المعقود طوق الياسمين
    (L)

  6. أشُكر الله على الصدفة الجميلة
    التي جمعتني بــك ..
    حقـا ً لـا أعلم كم انا سعيدة بـك يا ذكرى ..

    نصٌ جميل ٌ جدا ً

    كوني بخير

    أفراح
    قلب المحبة

  7. لا أجد تعليقا يفي بجمال نصك سوى أن أقول سلمت يمينك وبورك قلمك الجميل

  8. قصَّة قصيرة جميلة. كنتُ أتمنَّى أن تكتبيها بملء السَّطر، أي كأسلوب القصص، لا الخواطر. فهذا سيعطيها إيقاع متين.
    فيها خيال مُحبَّب، الفتاة كانت في عمرِ الزُّهور، والرُّجل العجوز بجانبها، ثمَّ كبرت وابيضَّ شعرها، وما زال الرَّجل العجوز بجانبها، إشارة إلى أنَّها تشيخ وحدها. هكذا فهمت.

    أهنيكِ،

  9. أفراح محمود :
    شكرًا للأقدار التي ساقتك إلى هنا
    يشرفني وجودك جدًا
    وشكرًا لإطرائك المخجل
    كوني بالقرب دائمًا

  10. صدى الوئام :
    جمال وجودك يكفي
    شكرًا لإطرائك ودعواتك

  11. محمود قحطان :
    شكرًا لإطرائك المخجل
    وشكرًا أخرى لتواجدك الراقي كعادتك

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: