RSS Feed

Monthly Archives: أغسطس 2010

التاج السلطاني

 

d8aad8a7d8ac

 

 

 

1/ أذكر اسم من طلب منك حل هذا الواجب….

 

من المدونتين الجميلتين ” باسمة و توتا ” (F)

 

 

 

2/ اترك تعليق في مدونة من حولت الواجب عليهم، ليعلموا عن هذا الواجب.

 

بما أن الواجب قد مرر على أغلب المدونات منذ فترة وتم حله

 

و أنا مكانك سر

 

فسيسقط هذا السؤال سهواً :D

 

” أعتذر عن تأخري “

 

 

 

3/ تحدث عن ستة أسرار قد لا يكتشفها من يقابلك للمرة الأولى.

 

1-         بعض الأحيان قد لا أصارح من أحبهم بمشاعري ولكن يتضح هذا في أفعالي

 

” أعتبر الفعل أصدق من القول الذي قد يكون منمق كما أنه يختصر المسافات

 

بل ويصل للقلب سريعاً بعد هذا تكون الخطوة التي تليها وهي الكلمات “

 

2-         هناك طبع غريب قد أبين  لبعض من أحبهم أنني غير مهتمة بهم

 

و يرتفع جزء من  الحواجب محلقاً للأعلى عندما أنظر إليهم :D ،

 

ربما لأنني أحب الشموخ ولن أبين حتى أحصل على الأمان منهم و أنهم يبادلوني نفس الشعور ،

 

لكن الأكيد أنه  ليس غرور فالأفكار التي تدور في رأسي تلك اللحظة تؤكد ذلك

 

” هذه الصفة ليست مع كل الأشخاص فقط البعض <<ربما كل شخصية أحبها بالشكل الذي يناسبها 🙂 “

 

 

 

3-         حينما تصدر مواقف قوية وسيئة من أشخاص أحبهم أغضب بشدة و أبتعد قليلاً فقط حتى تهدأ نفسي

 

وبمرور الوقت يموت الموقف في ذاكرتي وأعود ،

 

لكنني أتعجب حينما أجد الموقف مازال حياً في ذاكرتهم بل ويغضبون لأنني ابتعدت !!

 

رغم أنني أعتبر البعد أقصر الطرق  للنسيان حتى لا تدور حوارات كثيرة مع القرب

 

ويزداد الجرح فيبقى في النفس شيء … 

 

و لكن حينما أقرر الابتعاد والعودة بلا حب !!

 

بسبب جرح عميق في النفس أو يمتلكون صفات لا تعجبني

 

ويئست من تغييرهم أعود كما أنا

 

أفرح لفرحهم و أكون أول من يهنئهم ،

 

و أحزن لحزنهم و أكون أول من يقف بجانبهم ويساندهم ..

 

لكن الحب لا يعود معي!!

 

فهناك فرق بين أن يموت الحب ، و أن  يتسلل الكره لقلبك ؟

 

فالأول لا يأتي بسهولة لكن حينما يكون ذلك !! إن كنت صادقاً من الأساس لن تكره فقط يموووت هذا الحب…

 

و الثاني أكره أن يكون له وجود في نفسي لأنه عبارة عن نقطة سوداء لو وجدت في القلب ستكبر ،

 

ولو كبرت تحرضك للانتقام ، ولو وصلت لهذه المرحلة تكون صفة الحقد تمكنت منك

 

ويصعب الخلاص منها 😦  << أكره صفة الحقد كثيراً

 

” كثيرون هم اللذين قابلتهم بالحسنى و فسروا ردة فعلي على أهوائهم

 

فالبعض ينظر لذلك أنها ضعف أو حنين لتلك الأيام و اعتراف أنني من أخطأ وليس هم  !!

 

لا تهمني كل هذه التفسيرات ..

 

تهمني قناعاتي فقط و أن أكون من الداخل صفحة بيضاء نقية “

 

 

 

4-         تعابير وجهي بعض الأحيان توحي للأشخاص الذين يقابلوني للمرة الأولى بأنني

 

إما مصابة بداء الغرور 😦  أو لا أريد الاقتراب منهم !!

 

لا يعلمون أنهم  تحت الاختبار و أنني أدرس شخصيتهم من بعد و أتسلل لقلبهم ببطء

 

” أعتبر هذا أصدق و يدوم أكثر من المعرفة السريعة “

 

 

 

5-         دائماً أستطيع أن أسيطر على لحظات ضعفي و أبين أنني قوية ،

 

لكن اللحظة التي تكسرني هي ( لحظة الوداع )

 

لا أبكي فقط على من أحبهم بل على كل شيء ، أبكي على

 

(الذكريات التي نفترق ولا تموت – الأوقات الجميلة التي لا تعود و قد لا تدوم–

 

الأماكن التي سنفتقدها وتبقى بها أنفاسنا –

 

الأرض التي شهدت وطء أقدامنا – على أشخاص قد نموت وبقلبهم شيء علينا ) ….

 

على الكثير والله ، تتعبني حتى التفاصيل الصغيرة ، ويبكيني حتى الأشخاص الذين لا يعنون لي شيئاً ..

 

 

 

6-         قاسية جداً في محاسبة نفسي ….و يتصارع  بداخلي فوضى عارمة من

 

( القوة واللين ، الجد والهزل ، الحب والكرامة )

 

وأشياء كثيرة متناقضة لكنني أخذ منها ما يناسب حسب الموقف ….

 

………………………………….

 

كل عام وأنتم بخير

 

 أعاده الله  عليكم أعوام عديدة

 

و صيام مقبول بإذن الله 

 

” رغم أنها متأخرة كعادتي :D

 

لا تنسوني من دعائكم